سلسلة نساء من ولاية صور :الشاعرة : سعادة بنت مبارك بن مسلم ود عيد العريمية

من مواليد مدينة صور العمانية وتعيش حاليا في مدينة ابوظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة , نظمت الشعر في مختلف مجالاته الأدبية , وكتبت الشعر الفصيح والشعبي .

 

من الشعر الفصيح قصيدتها التي تتحدث فيها عن آمالها وألامها .

 

جاء الطغــــــــــــاة بها وقد جنّدو دولا       يقاتلون بها على الإسلاَم والدينا

 

ثم تنتقل بنا الشاعرة إلى مساءلة العصر فتقول :

 

يا أيها العصر حَدِّثْ عن عروبتنا         عمّا جرى وسيجري من مآسيــــنا

 

من الشعر الشعبي :

قصيدة ريت الشباب يشكي :

ريت الشباب يشكــي            من أمر يهــــــــــمه

ويريد ينـــــــــــــــــزوج           من بنت متعلــــــمه

قالوا المهر خمســـين           والخسر ما همـــــه

شنطة ذهب وعطـور            هذا على العمـــــــه

قالت تبا فــــــــــــله             فرشاتها ضخــــمه

وما تريد عند خوتــه             ولا أبوه ولا امـــــه

وشهر العسل باريس            لا روف ولا رحمه

عاشت ثلاث سنـــين          تشكي العتب منـــه

وردت على اهلهــــا             تبكي ومتندمـــــــه

كل السبب من البـنك          والدين والذمـــــــه

وين هن بــنـات أول             اللي يحبن اللمــــه

عاشن على السـبله           وحصير والســـمه

كل من سمع قولـــي            أرجو العذر منــــه

فيهن بنات الحيـــــن           اللي تقدر النعــــمه

 

نعمه

في ساحلك نعمــــه[1]     شوّقني المنـــــــــــظّر

يا زين هاللوحـــــه           سبحان من صـــــــــــوّر

يا لوحة الرســـــام          يوم الشـــــمس تظـــهر

راح الفكر لبعيــــد           سارح ويتـــــذكـــــــــــّر

كان الأهل والجــار         مثل الأخــــــوة واكـــــثر

أهل الكرم والجـود         والضــــــيف متشكـــــــّر

استقبلوه رجــــــال        بالســــــلاح والخنـــــجر

الغرفة بزواليـــــها         وماي ف يحــله[2] مبخر

سلم على اهلـه         وبعيونه يـــــــــــــــــدور

وين العنود يا امـي         قالت له ما تيســـــــــر

تلبست في الليـل       م القرمزي[3] معــــــطر

وقالت له الغالــــي       شو يبتلي م ســــــــفر

قالها يبت شبـكه[4]     وفيصل[5] حمر واخضر

قسم على امهاتـه       وهي قسمها اكــــــثر

والخاتمة ام عيسى     للماضي تتذكــــــــــــر

 

قصيدة بعنوان ” الماضي ”

 

أتذكـــــــــر الماضــــــــــي                وافتح سجـــــلاتــــــه

واذكــــــــــر زمــــــان أول                وأهله وعـــــاداتـــــه

يوم الســــــمك طـــــازج                يرقش[6] في مزماته[7]

والعيش في المــــوفــع[8]             مغطاي بغطاتــــــــــه

واليمبه[9] في المغـلـى[10]           محلوب من شـــــاتـه

الله على الكانــــــــــــون               زاهي بمـــــدلاتــــــه[11]

محلي عريش[12] القيـض[13]        يا ناس جلســــاتــــــه

سمه[14] وحصير[15] فـراش          زاهي بتكـــياتــــــــه[16]

هذا زمــــــــــــــــــــان أول               أتدوم ذكــــراتــــــــه

وسط القلب مرســـــــــوم                بحر بمويــــاتــــــــه

…….

[1] نعمه : احدى مناطق صور الساحل

[2] يحله : الجحله اناء فخاري يستخدم لحفظ الماء

[3] القرمزي : من أنواع الاقشمة النسائية المستوردة من الهند

[4] شبكه : من انواع الاقشمة النسائية المستوردة من الهند

[5] فيصل : من انواع الاقمشة النسائية المستوردة من الهند

[6] يرقش : يتحرك في الاناء كناية عن السمك الطازج

[7] المزماته : جفير كبير يصنع من سعف النخيل

[8] الموفع : تنور

[9] اليمبه : هي اللبن بعد عملية تحريك وهز للحليب

[10] المغلى : اناء فخاري لحفظ الحليب

[11] مدلاته : المدلاه اناء لحفظ الماء الساخن وتستخدم قديما لحفظ القهوة

[12] العريش : غرفة تصنع من سعف النخيل

[13] القيض : فترة نضج ثمر اشجار النخيل حيث ينتقل اهل صور الى امناطق الزراعية حيث توجد مزارعهم في بلاد صور او جعلان او الباطنة

[14] سمة : فرشة تصنع من سعف النخل

[15] حصير : فراش يصنع من الخشت او الرسل , نباتات تظهر في مجاري الاودية والافلاج والانهار

[16] تكياته : جمع تكيّة وهي السمند من الوسائد الكبيرة الحجم

…….

المصدر : كتابنا ( ولاية صور ) [ كتاب يتناول سيرة عدد من أبناء الولاية في الادارة والادب والتعليم والطب التقليدي ]

شاهد أيضاً

شخصيات من ولاية صور :الشيخ محمد بن مبارك بن سعيد بن جويد الغيلاني

ولد في مدينة صور العمانية عام 1828م وتوفى عام 1943 م عن عمر يناهز 115 …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *